أسماء ئاكرىَ من كتاب دليل ئاكرى السياحي

https://i2.wp.com/static.panoramio.com/photos/original/6620217.jpgمن كتاب دليل ئاكرى السياحي أسماء ئاكرى : وردت ل( ئاكرى ) أسماء عديدة في بطون الكتب والمصادر التاريخية منها ئاكرى | وهذا الاسم هو الأصل الذي يتداوله أبناؤها بخاصة وأبناء كردستان بصورة عامة وهو مشتق من ( اكر – نار ) التي تدل على النقاء والحب والبركة عقرة | يقول ( ياقوت الحموي ) صاحب كتاب ( معجم البلدان ) : كل فرجة أو مزجة بين جبلين فهي ( عقرة ) كجك استنبول | يقول المؤرخ ( يا سين خير الله العمري الموصلي ) في كتابه ( غرائب الأثر ) حتى انهم يسمونها ( كجك اسلامبول ) أي اسلامبول ( استانبول ) الصغيرة تشبيها بالمدينة التركية لفرط خيراتها ووفرة مياهها وجمال طبيعتها الحيال

| جاء في كتاب ( مناقب الأولياء ) وجاء أيضا على اللوحة المرمرية التي تزين ضرير الشيخ ( عبد العزيز بن الشيخ عبد القادر الكيلاني

في ئاكرى (( دفن الشيخ عبد العزيز في .. مدينة الحيال )) والحيال معناها : الأرض الخصبة التي تدر الغلال والفاكهة والخضار · عقرة الحميدية | نسبة إلى ( عشيرة الحميدية ) التي كانت تقطنها قديما : زار ئاكرى قديما عدد من الرحالة المسلمين والأجانب أشهرهم الرحالة الكردي الشهير ( شهاب الدين أبى عبد الله ياقوت بن عبد الله الحموي ) الذي ولد في كردستان تركيا سنة ( 575هج – 1179م ) الذي وقع أسيرا بأيدي الجيش الإسلامي حين كان في الثامنة من عمره ظنا منهم انه رومي وبيع في سوق الأسرى والعبيد ببغداد وتوفي الحموي في مدينة حلب بسوريا سنة 626هج – 20 آب 1229م زار الحموي ئاكرى سنة ( 604هج – 1207م ) ونترك الكلام للحموي والعقر أيضا قلعة حصينة في الجبال الموصل أهلها كرد وهي شرقي الموصل تعرف ب( عقرة الحميدية ) خرج منها طائفة من أهل العلم منهم صديقنا ( الشهاب محمد بن فضلون بن أبى بكر بن الحسين بن محمد العقري ) النحوي – اللغوي – الفقيه – المتكلم – الحكيم جامع أشتات الفضل وقد دارت مناظرة حامية بين عالم ئاكرى الموسوعة ابن فضلون و ياقوت الحموي استطاع العقري أن يفحمه ويتغلب عليه زار ئاكرى سنة ( 1905م ) أخوان من اسكتلندا واحدهما كاهن انليكاني ينتمي إلى كنيسة إنكلترا يدعى ( دكتور – بيلو – أي – ويكرام ) أما شقيقه فيدعى ( ادكار – تي – ويكرام ) جابا معا بلاد كردستان الشمالية الشرقية وتعاونا على إخراج كتاب ( مهد البشرية – الحياة في شرق كردستان ) وذكرا في كتابهما عن ئاكرى ما يلي وختمنا مسيرة يومنا في ئاكرى وهي بلدة جبلية كبيرة الحجم ومقر قائممقام تركي يخضع مباشرة لوالي الموصل إداريا وتكشف ئاكرى عن جمال منظرها للمسافر القادم إليها من الجنوب , والحق يقال أنها مشهد رائع من أي ناحية جئتها .. فخلفها مجموعة من القمم الهرمية الشديد الانحدار تخرج من سلسلة الجبال الرئيسة مثل صف من غرف النوم الجبارة البارزة . ثم تنزل إلى مستوى السهل في نهايات وعرة مكتلة على مسافة بعيدة من الذرى نفسها .. وهذه الذرى محززة ومتقطعة مثل أسنان المنشار تعترضها وديان نصف مختنقة بجرف صخرية منهارة فوق أجنحتها .. وتغطي الأجزاء السفلي من هذه الوديان أشجار تنمو في قطع من البساتين المدرجة على طول سواقي المياه . إلا أن السفوح العليا جرداء وسوداء مثل كسر من الطوب نصف المشوي .. وتنكسر إحدى تلك القمم الشامخة فتؤلف شيئا يشبه السرج ثم ترتفع بعدئذ لتغدوا نجدا صخريا قبل اندماغها بالسهل أخيرا .. وفوق هذا السهل المائل تنهض بيوت ئاكرى وبقايا قلعة عتيقة تتوج أعلى نقطة من النجد الصخري الأعلى وتمتد مساكن البلدة حتى المضيق الذي هو من الجانب الغربي حيث تصطف المنازل صفوفا حول منحدر فتحة المضيق مثل مقاعد الملعب المدرج والانحدار شديد بحيث انك تجد سطح بيت بمثابة صحن دار البيت الذي يعلوه أو بكلمة أخرى صحنا للطابق الثاني من البيت .. والأزقة ضيقة جدا لا يمكن أن يراها المرء عن بعد .. وقد وسع أحدها ليكون شارع السوق الرئيس

بقلم الأستاذ فائق أبو زيد عقراوي

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: